الثالثة تيفي

مواقف و قضايا

حوارات وتقارير

عرب وعجم

كيف تم احتجاز قائد القوات البرية التركية ورئيس أركانه؟

كشفت مصادر عسكرية تركية، تفاصيل احتجاز معاون رئيس هيئة الأركان العامة، المقدم ليفينت توركان، لقائد القوات البرية الفريق أول، صالح زكي جولاق، ورئيس أركانه الفريق الأول احسان أويار.

وأوضحت تلك المصادر أن توركان دعا جولاق وأويار إلى مقر رئاسة الأركان العامة في أنقرة، وعند وصول جولاق إلى المقر، الساعة التاسعة من مساء الجمعة، حصلت مناوشات بعد محاولة توركان احتجاز قائد القوات البرية، حيث أطلق الجنود المشاركين في الانقلاب النار على مرافق قائد القوات البرية الرقيب أول بولنت أيدين، أثناء محاولته منع احتجاز قائده، ليردوه قتيلاً، في حين أصيب مدير حرسه، النقيب براق أكين.

وخلال هذه الأثناء، نقل الانقلابيون رئيس الأركان العامة، الفريق الأول خلوصي أكار، والقائد الثاني في الأركان العامة، الفريق أول يشار غولار، المحتجزين إلى مكان آخر.

وبعد تكبيل أيدي قائد القوات البرية ورئيس أركانه، واحتجازهم لفترة في مقر الأركان العامة، جرى نقلهما إلى قاعدة “أكينجي” الجوية في أنقرة، بواسطة مروحية، ليحتجزهم الانقلابيون هناك حتى الساعة 15.30 من عصر يوم السبت بالتوقيت المحلي، حيث جرى تحريرهم في عملية أمنية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *