الثالثة تيفي

مواقف و قضايا

حوارات وتقارير

عرب وعجم

حامي الدين: لا يستبعد تعاون حزبه مع التقدم والاشتراكية بعد الاستحقاقات الانتخابية بالمغرب.

أكد عبد العالي حامي الدين القيادي في حزب العدالة و التنمية، خلال لقاء مشترك نظمتنه الشبيبة الاشتراكية وشبيبة العدالة والتنمية، بخصوص التحالفات في الاستحقاقات التشريعية القادمة، أن جميع احتمالات التعاون مع حزب التقدم والاشتراكية ممكنة ومفتوحة، وأن الحزبين خلال لقائهما قبل أسابيع،  قررا أنه بعد نتائج الانتخابات وما ستسفر عنه، إما أن يكونا في الحكومة أو بالمعارضة، قائلا :”إذا أراد المغاربة أن نكون في المعارضة سنخضع لإرادتهم، لكن لا نكون معارضة تجر للخلف كالمعارضة الحالية التي لم تقدم للمغاربة  ما ينبغي أن تقدمه لهم، وعلى عكس ما نرجوه، فهي لا تدافع عن المؤسسات بل تحاول الحد من اختصاصات رئيس الحكومة، كما لا تقوم بالتأويل الديمقراطي للدستور. وفي عدد من المحطات كانت أداة في يد التحكم”.

وأوضح أن حزب العدالة والتنمية المغربي تجربة محلية مغربية. حيث أنه فهم البيئة المغربية وتمكن من التكيف معها، ويقوم بمراجعات دائمة، ذلك أن الأحزاب المغربية لها تاريخ متفرد بالمقارنة مع الأحزاب السياسية في العالم العربي الإسلامي، حيث أنه في الحالة المغربية تكون حريصة على الخصوصية المحلية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *