الثالثة تيفي

مواقف و قضايا

حوارات وتقارير

عرب وعجم

يد الفراعنة تودع الأولمبياد بالهزيمة من ألمانيا وفرنسا تنفرد بصدارة مجموعتها

ودع المنتخب المصري لكرة اليد فعاليات دورة الألعاب الأولمبية (ريو دي جانيرو 2016) بخسارته 25 / 31 أمام نظيره الألماني اليوم الاثنين في الجولة الخامسة الأخيرة من مباريات المجموعة الثانية بالدور الأول للمسابقة.

وأهدر المنتخب المصري (أحفاد الفراعنة) الفرصة الأخيرة التي نالها قبل بداية المباراة بفوز سلوفينيا على بولندا ومني الفريق المصري بالهزيمة الثالثة له في المسابقة ليتجمد رصيده عند ثلاث نقاط من الفوز على السويد والتعادل مع البرازيل.

وكان المنتخب السلوفيني عزز آمال نظيره المصري في التأهل للدور الثاني إثر فوز الفريق على نظيره البولندي 25 / 20 في افتتاح مباريات هذه الجولة.

وتغلب المنتخب السلوفيني على نظيره البولندي ليلقي بالكرة في ملعب المنتخب المصري الذي أصبح مطالبا فقط بتحقيق أي فوز على نظيره الألماني ولكنه خسر المباراة ليودع المسابقة.

ورفع المنتخب السلوفيني رصيده إلى ثماني نقاط لينفرد مؤقتا بصدارة المجموعة قبل أن يستعيدها منتخب ألمانيا.

وانتهى الشوط الأول من مباراة سلوفينيا وبولندا بالتعادل 13 / 13 قبل أن ينتزع المنتخب السلوفيني الفوز في الشوط الثاني ليكون الانتصار الرابع له في المجموعة.

ولحق المنتخب المصري بنظيره السويدي إلى خارج المسابقة فيما كانت هزيمة الفراعنة اليوم كفيلة بتأهل المنتخبين البولندي والبرازيلي للدور الثاني قبل مباراة البرازيل مع السويد والتي انتهت بفوز كاسح للأخير 30 / 19 .

وضمن المنتخب الألماني بهذا الفوز صدارته للمجموعة ليلتقي في دور الثمانية مع صاحب المركز الرابع من المجموعة الأولى علما بأن المنتخبين الألماني والسلوفيني تأهلا رسميا للدور الثاني قبل مباريات هذه الجولة.

وأنهى المنتخب الألماني الشوط الأول لصالحه 15 / 12 ثم استغل الفريق تزايد أخطاء الفراعنة في الشوط الثاني ليحقق الفوز الكبير.

وجاءت بداية المباراة سجالا بين الفريقين ولم يتجاوز الفارق هدفا واحدا لصالح المنتخب الألماني حتى استغل الفريق الألماني سوء الحظ الذي لازم أحفاد الفراعنة ووسع الفارق إلى هدفين (5 / 3) للمرة الأولى في الدقيقة الثامنة.

واستغل المنتخب الألماني النقص العددي في صفوف المنتخب المصري بإيقاف ممدوح طه وحافظ على فارق الهدفين ثم وسع الفارق إلى ثلاثة أهداف (7 / 4) للمرة الأولى في الدقيقة 13 بعدما أهدر اللاعب إسلام عيسى رمية جزاء للمنتخب المصري والتي كانت رمية الجزاء الثانية التي يتصدى لها الحارس الألماني في المباراة ولكن المنتخب المصري كان قد نجح في استغلال الرمية الأولى بمتابعة جيدة من أحمد الأحمر بعد ارتداد الكرة من الحارس.

وتسبب عدم التركيز في إنهاء الهجمات المصرية في أكثر من هجمة مرتدة سريعة للمنتخب الألماني بعد قطع الكرة.

وتوالت الأخطاء من لاعبي الفراعنة ليوسع المنتخب الألماني الفارق تدريجيا إلى خمسة أهداف (15 / 10) ولكن انتفاضة الفرعنة في نهاية الشوط قلصت الفارق لينتهي الشوط الأول بتقدم المنتخب الألماني 15 / 12 .

ومع بداية الشوط الثاني ، واصل المنتخب المصري افتقاده للتركيز في الهجمات مما سهل مهمة المنتخب الألماني في توسيع الفارق إلى ستة أهداف (21 / 15) في الدقيقة السابعة ليطلب مروان رجب المدير الفني للمنتخب المصري وقتا مستقطعا.

وانتفض المنتخب المصري بعد انتهاء الوقت المستقطع وقلص الفارق إلى ثلاثة أهداف (18 / 21) في الدقيقة 11 .

ولكن سرعان ما عادت الأخطاء وغياب التركيز في الهجمات المصرية ليخسر الفريق بفارق ستة أهداف في نهاية المباراة رغم أسلوب الدفاع المتقدم الذي اتبعه الفراعنة في نهاية اللقاء.

وفي المباراة الثالثة بالمجموعة ، أنهى المنتخب السويدي مسيرته في المسابقة بفوز معنوي على البرازيل 30 / 19 ليحرز المنتخب السويدي أول نقطتين له في المسابقة وإن ظل في المركز السادس الأخير بالمجموعة فيما تجمد رصيد المنتخب البرازيلي عند خمس نقاط في المركز الثالث بفارق نقطة واحدة أمام بولندا ونقطتين أمام مصر.

وفي المجموعة الأولى، انفرد المنتخب الفرنسي بالصدارة مؤقتا بعدما حقق الفوز الثمين على نظيره الدنماركي 33 / 30 فيما تراجع المنتخب الدنماركي للمركز الثالث في المجموعة ليلتقي في دور الثمانية مع نظيره السلوفيني.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *