الثالثة تيفي

مواقف و قضايا

حوارات وتقارير

عرب وعجم

تركيا تعوض أسرة الشهيد المغربي، و تمتنع عن توقيف أي من موظفي سفارتها بالرباط

أقدم ثلاثة ممثلين برلمانيين لعدد من الأحزاب الرئيسية في تركيا، على زيارة الرباط على خلفية استشهاد المغربي “جواد مرون”  الذي لقي حتفه برصاص الانقلابيين في تركيا يوليوز الماضي .

هذا وأعلن السفير التركي بالرباط ، “أدهم بركان آوز” ، في ندوة صحفية منذ يومين أنه سيتم معاملة الشهيد كأحد الشهداء الأتراك بما في ذلك تخصيص معاش له. و قد تمت دعوة أم وشقيق الفقيد للسفارة التركية بغية تقديم تذاكر  سفر لتركيا لاستكمال إجراءات الحصول على المعاش الذي تقدره مصادر حكومية بحوالي مليون سنتيم مغربي شهرياً إضافة إلى تعويض يناهز 30 مليون سنتيم  .

من جهة أخرى ، أكد السفير التركي عدم توقيف أي موظف في سفارة بلاده بالمغرب بعد تأكد عدم علاقتهم بالانقلاب و أوضح المتحدث أن استدعاء الملحق العسكري بعيد كل البعد عن قضية الانقلاب العسكري الفاشل.

    و اكتفى السفير التركي بالتعليق حول مطالبة بلاده للمغرب بغلق مؤسسات تابعة ل “غولن ”  بالقول “السلطات المغربية لديها كل المعطيات حول هذه الجماعة، نحن نتعاون معهم كلما طلب منا ذلك ” ،

من جهة أخرى انتقد البرلماني التركي، “فوزي شان فيردي”، الموقف الأوروبي من تركيا بعد الانقلاب الفاشل وتوقع تسليم السلطات الأمريكية ل” غولن ” لتركيا، حيث اعتبر أن احتضان  الولايات المتحدة الأمريكية له هو وجماعته قد انتهت مدة صلاحيته التي دامت 17 سنة .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *