الثالثة تيفي

مواقف و قضايا

حوارات وتقارير

عرب وعجم

ضربة قوية لسامسونج بعد تقارير عن احتراق هواتف جالاكسي نوت7

استيقظ قطاع الهواتف الذكية التابع لشركة سامسونج والذي بدأ أخيرًا يشهد تعافيًا بعد سنتين من التراجع اليوم الخميس على صدمة, حيث تعرّضت سامسونغ لضربة قوية، بعد تقارير أشارت إلى بعض وقائع احتراق البطاريات في أحدث منتجات الشركة غالاكسي نوت 7 .

وكانت “سامسونغ” تعول كثيرا على هاتفها المطروح مؤخرا، للحفاظ على مكاسبها في منافستها الشرسة مع “أبل”، التي ستقدم هاتفها الجديد “أيفون 7” الأسبوع المقبل، لكنها خسرت 7 مليارات دولار من قيمتها السوقية بعد “تقارير الاحتراق”.

وفي الأيام القليلة الماضية، نشرت تقارير وصور تشير إلى اشتعال النار في أجهزة “غالاكسي نوت 7″، وحذر مستخدمون في لقطات فيديو على موقع “يوتيوب” من الهاتف الجديد.

والأربعاء قالت الشركة الكورية الجنوبية لـ”رويترز”، إنها أجلت طرح شحنة جديدة من “غالاكسي نوت 7” لإخضاعها لاختبارات مراقبة جودة، دون التعرض لوقائع الاحتراق.

وفي المقابل، قالت شركة “إس دي آي” شريكة “سامسونغ” المصنعة للبطاريات، إنها لم تتلق أي معلومات بشأن “بطاريات معيبة” لأحدث هواتف الشركة.

حيث ان هذه الضربة كانت مخيبة لامال سامسونج لانها كانت تتوقع ان الهاتف نون7 سوف يكون من اعلى الهواتف مبيعا ولا نعرف حتى الان سبب المشكلة وسوف سوف تتعامل معها الشركة لحلها.

كم سوف تؤثر هذه الضربة على العملاق سامسونج وهل من الممكن ان تؤثر على مبيعات نوت 7 بشكل كبير.

 

البوابة العربية للأخبار التقنية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *