الثالثة تيفي

مواقف و قضايا

حوارات وتقارير

عرب وعجم

البرازيل تعتزم إعفاء زوارها من تأشيرة الدخول تشجيعًا للسياحة

قال متحدث باسم وزارة السياحة البرازيلية، اليوم الإثنين، إن حكومتنا تعتزم إعفاء السياح، لاسيما الوافدون من أمريكا واليابان وكندا وأستراليا، من تأشيرة الدخول، بهدف تشجيع السياحة وإنعاش اقتصاد البلاد.
جاء ذلك على خلفية مقترح طرحه وزير السياحة الجديد ماركس بيلتراو، يهدف لتمديد قانون إعفاء السياح من الدول الأربعة، أمريكا واليابان وكندا وأستراليا، من تأشيرات دخول البلاد خلال دورة الالعاب الأوليمبية في ريو دي جانيرو 2016، لمدة عامًا كاملًا، كفترة تجريبية.
وأضاف المتحدث باسم وزارة السياحة، في تصريح صحفي، أن “بلادنا تتطلع لجذب أكبر عدد ممكن من السياح، وسط مساعي لتوسيع نطاق خطة الإعفاء من التأشيرات هذه، لتشمل الصين، في المستقبل القريب”.
وتابع قائلًا: “سيتم تعميم قانون الإعفاء من التأشيرة ليصبح دائما، حال ثبوت أن عدد السياح ارتفع بشكل ملحوظ، وأن حكومات البلدان الأربعة تعتزم أن تعاملنا بالمثل وترفع عن مواطنينا متطلبات التأشيرة”.
ولفت أن “مقترح الوزير ما زال يحتاج لموافقة الإدارات الأخرى التابعة للحكومة البرازيلية، وفي مقدمتها، وزارة الخارجية، المسؤولة عن إصدار التأشيرات”.

ويشجع الرئيس البرازيلي، ميشال تامر، على جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية، والزوار إلى البرازيل، بغية دعم اقتصاد أكبر دولة في أمريكا اللاتينية من أسوأ موجة ركود اقتصادي تشهده البلاد منذ العام 1930.
وكانت آخر مرة شهدت فيها البرازيل عامين متتالين من الانكماش الاقتصادي في 1930 و1931، لكن معدلات الانكماش المقدرة في 2015 و2016 تعد غير مسبوقة في تاريخ البلاد منذ بدء الاحتفاظ ببيانات وطنية موثوقة عام 1901.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *