الثالثة تيفي

مواقف و قضايا

حوارات وتقارير

عرب وعجم

المهاجرون يحتجون على ترامب ويقاطعون الدراسة والعمل

أغلقت متاجر أبوابها وغاب تلاميذ عن فصولهم الدراسية ونزل آلاف المتظاهرين إلى الشوارع في مدن بأجزاء مختلفة من الولايات المتحدة اليوم الخميس احتجاجا على سياسات الهجرة التي ينتهجها الرئيس دونالد ترامب.

ودعا نشطاء إلى “يوم بلا مهاجرين” لتسليط الضوء على أهمية المولودين خارج الولايات المتحدة الذين يمثلون 13 في المئة من سكان البلاد أو أكثر من 40 مليون مواطن من الحاصلين على الجنسية الأمريكية.

وكان ترامب قد عبر خلال حملته الانتخابية عن رفضه للمهاجرين غير الشرعيين الذين يقدر عددهم بنحو 12 مليونا مركزا على المخاوف من الجريمة العنيفة بينما وعد ببناء جدار على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك ومنع الإرهابيين المحتملين من دخول البلاد.

وفي حين لم يتسن تحديد عدد المشاركين في احتجاجات اليوم فإن الكثير من أصحاب المتاجر المتعاطفين مع القضية أغلقوا أبوابها وتنازل المهاجرون من الطبقة العاملة عن أجر اليوم.

ومنذ توليه الرئاسة الشهر الماضي وقع الرئيس الجمهوري أمرا تنفيذيا يحظر مؤقتا دخول المسافرين من سبع دول ذات أغلبية مسلمة وجميع المهاجرين إلى الولايات المتحدة. وعلقت محاكم اتحادية العمل بهذا الأمر.

وعبرت جماعات مدافعة عن حقوق المهاجرين عن قلقها بعد مداهمات الأسبوع الماضي أسفرت عن القبض على أكثر من 680 شخصا يشتبه أنهم دخلوا البلاد بطريقة غير مشروعة.

ونظمت مسيرات وتجمعات للتعبير عن التضامن في مدن منها نورث كارولاينا وأوستن. وانضم الآلاف لمظاهرات في شيكاجو وديترويت.

وفي واشنطن أغلق أكثر من 50 مطعما أبوابها بينها مطاعم فاخرة.

وانتقدت الرابطة الوطنية للمطاعم الامتناع عن العمل قائلة في بيان إن المنظمين “يعطلون أماكن عمل أمريكيين يكدون من أجل محاولة إعالة أسرهم.”

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *