الثالثة تيفي

مواقف و قضايا

حوارات وتقارير

عرب وعجم

بينما يتم التنكيل بالفلسطينيين وزراء صهاينة يطالبون بالعفو عن الجندي أزاريا

سارع وزراء إسرائيليون، للمطالبة بإصدار “عفو” عن الجندي أليؤر أزرايا بعد أن قضت المحكمة العسكرية الإسرائيلية، اليوم، بسجنه الفعلي لمدة 18 شهرا لإدانته بقتل فلسطيني.

فقد طالب وزير الداخلية من حزب “شاس” الديني اليميني أرييه درعي، بمنح العفو للجندي ازاريا.

وقال درعي في تصريح صحفي حصلت الأناضول، على نسخة منه:” بعد صدور الحكم، فإن أزاريا يستحق العفو كي يتمكن من إعادة بناء حياته “.

كما طالب وزير التعليم وزعيم حزب “البيت اليهودي” اليميني نفتالي بنيت، بالعفو الفوري عن الجندي.

وقال في تصريح صحفي، على نسخة منه إن “أمن مواطني إسرائيل يتطلب العفو الفوري عن أزاريا الذي تم إرساله لحمايتنا “.

واضاف بنيت:” ممنوع ارسال أليؤر إلى السجن لأننا جميعا سندفع الثمن”.  وكرر الدعوة ذاتها وزير الزراعة من حزب “البيت اليهودي” اليميني اوري ارئيل.

ويمكن للرئيس الإسرائيلي، أن يمنح العفو للجندي الإسرائيلي باعتبار ذلك من جزء من صلاحياته القليلة.

وقضت المحكمة العسكرية اليوم بسجن الجندي أزاريا، لمدة 18 شهرا، بعد أن أدانته في شهر ديسمبر الماضي بتهمة القتل غير العمد، للفلسطيني عبد الفتاح الشريف في مدينة الخليل، جنوبي الضفة الغربية، في شهر مارس الماضي بإطلاق الرصاص على رأسه وهو مصاب بجروح خطيرة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *